وزير الخارجية الامريكي: إيران مصدر التهديد الحالي لنا في العراق

(كونا) – قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو اليوم الأربعاء إن إيران هي مصدر التهديد الحالي للامريكيين في العراق وحملها المسؤولية عن أعمال استهداف القنصلية الامريكية في البصرة والسفارة في بغداد.
وقال بومبيو للصحفيين “استخباراتنا قوية في هذا الأمر وإيران مصدر التهديد الحالي للأمريكيين في العراق”.
وتابع بومبيو “يمكن أن نرى أيادي آية الله وأتباعه في الداعمين لتلك الهجمات على الولايات المتحدة” مشيرا إلى أن “هذه الأفعال المزعزعة للاستقرار في العراق هي محاولات من النظام الإيراني لعرقلة جهود واشنطن لتحجيم سلوكها الخبيث”.
وقال بومبيو “بكل وضوح هم (الإيرانيون) يرون حملة الضغط التي ننفذها جادة وناجحة ولابد أن نكون مستعدين لهم لمواصلتهم محاولات الرد خاصة بعد تطبيق العقوبات كاملة في الرابع من نوفمبر المقبل”. كان بومبيو قد قرر الجمعة الماضية اغلاق القنصلية الامركيية في البصرة بشكل مؤقت لدواع أمنية.
وفي وقت سابق اليوم أعلن بومبيو أيضا الغاء الولايات المتحدة معاهدة الصداقة الموقعة مع إيران عام 1955 ردا على ما اعتبره إساءة إيران استخدام المعاهدة امام محكمة العدل الدولية لأعراض سياسية ودعائية.
يأتي هذا بعد أن قضت محكمة العدل الدولية في وقت سابق اليوم بإلغاء الولايات المتحدة عقوباتها على السلع “الإنسانية” الموجهة لإيران وضمان سلامة الطيران المدني وحركة الملاحة الجوية بعد أن رفعت طهران شكواها إلى المحكمة من إعادة فرض العقوبات الأمريكية عليها.

22
no tags